Written By

ستخسرين آخر الكيلوغرامات الزائدة فقط بعد تغيير أربع عادات يومية في نظامك الصحي

Healthy Eating Myths

قد تعتقدين أن تناول طعام صحيّ يعني أنكِ لن تكتسبين وزناً زائداً وأنك ستخسرين بضعة كيلوغرامات بسهولة. مما لا شك فيه أن الطعام الصحيّ يفيدنا من نواحي متعددة كتزويدنا بالطاقة وتحسين البشرة وصحة الجسم بشكل عام إلا أن خسارة الوزن الزائد قد يظل أمراً صعباً حتى وإن فضلتي صحن السلطة على البطاطا المقلية.

يعتقد كثير من الناس أن تناول الجوز الطازج بدلاً من البسكوت هو أمر صحيّ، وهذا صحيح حيث أن القيمة الغذائية في الجوز أعلى بكثير من البسكوت إلا أنه غني بالسعرات الحرارية. واحدى المشاكل التي يعاني منها عملائي هي أن كثير من البرامج الصحية وبرامج خسارة الوزن التي اتبعوها في الماضي كانت تقلل من السعرات الحرارية في الطعام وتفتقر للتوازن والاعتدال. فهم نادراً ما يركزون على تغيير عادات الشخص ويهتمون فقط باختيارات محدودة للطعام وما يجب تناوله أو عدم تناوله.وكما قال تشارلز دويج في كتابه قوة العادات: “من أجل تغيير أي عادة، يجب أن تحافظ على الدليل القديم، وتقدم المكافأة القديمة، ولكن تضيف الأمر الروتيني الجديد “.كلا الناحيتين –التعلم حول اختيارات الطعام وتغيير عادات تناول الوجبات الخفيفة- مهمتين وتعملان بانسجام على مساعدتك ليس فقط على خسارة الوزن بل على جعله أسلوب حياة جديد. وفي هذا المقال سنطلعك على بعض الأمور التي ستفيدك فيما يتعلق بعاداتك واختياراتك:

 

1 || الإفراط في تناول الطعام

عندما يكون الطعام مغذياً وصحياً فإنه عادة ما يكون غنياَ بالسعرات الحرارية بسبب قيمته الغذائية الغنية، وبالتالي فإنكِ تكسبين مئات السعرات الحرارية في اليوم دون انتباه عندما تتناولين وجبات خفيفة كالفواكه المجففة والجوز الطازج. أما الأطعمة الصحية والخفيفة لا تحتوي على هذا القدر ويمكن التحكم بها بسهولة. لكن إن كنت تعانين من عادات سيئة فيما يتعلق بتناول الطعام كالأكل عند شعورك بالملل أو شرائك للطعام السريع عند عودتك من العمل إلى المنزل فإن اختيارك للطعام الصحي هو نصف الحل. تناول طعام صحي لا يعني أنه سيلغي رغبتك بتناول طعام لذيذ. من الشائع استبدال الوجبات السريعة بزبدة الجوز والجرانولا ورقائق الكينوا وبعض خيارات الحلوى الصحية ككرات التمر أو الكيك المصنوع مع العسل بدل من السكر. هذه الأطعمة تحتوي على مكونات أكثر صحيّة إلا أنها غنية بالسعرات الحرارية وقد تفسد أهدافك لخسارة الوزن.

 

تغيير عادات يومية في نظامك الصحي


 

2 || تناول الخضار

إن حمية غنية بالخضراوات قادرة على تخفيض ضغط الدم وتقليل احتمالية الإصابة بالسكتة القلبية وأمراض القلب كما أنها تحمي من بعض أنواع السرطان وأمراض العيون والمشاكل الهضمية وتمنح تأثيراً إيجابياً على نسب السكر في الدم مما يساعد على التحكم بالشهية. إضافة لكل ذلك، فإن ما تحتويه الخضار من ألياف وماء سيمنحك الشعور بالشبع.

تناولي أنواعاً وألواناً متعددة من الخضار لمنح جسمك العناصر الغذائية التي يحتاجها. جربي الأوراق الخضراء الداكنة والخضار ذي اللون الأحمر الفاتح أو الأصفر أوالبرتقالي.

إن السر في تناول الطعام الصحي والحصول على الوزن المثالي هو الموازنة بين الأطعمة عالية السعرات الحرارية والأطعمة منخفضة السعرات. وبالتالي، فإنه من المهم أن تكون الحمية الغذاية غنية بالخضراوات. لكن عليكي أن تحترسي، فإن قمتِ بتناول السلطة فقط ولم تحصلي على الدهون والبروتين، فإنكِ غالباً ما ستشعرين بعدم الرضا وينتهي بك المطاف مستسلمة أو مفرطة في تناول الطعام لتذهب كل جهودك هباءاً.

أبدأ وجبتي بصحن من السلطة لتزويد جسمي بالفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها ولأسيطر على شعوري بالجوع كي أتمكن من تناول كميات معقولة من الوجبة الرئيسية.

 

تغيير عادات يومية في نظامك الصحي


 

3 || نسب غير متوازنة

يردني الكثير من العملاء ممن لم ينجحوا في خسارة الوزن لأنهم أزالوا المغذيات الكبرى، كالكربوهيدرات والدهون، من حميتهم الغذائية. وقد تساعد الحمية الخالية من الكربوهيدرات على خسارة الوزن بشكل مؤقت إلا أنكِ ستعاودين كسب هذا الوزن في وقت قصير.الأمر نفسه مع الحميات الغنية بالدهون؛ فهي صحية ومغذية للغاية لكنها تشكل عائقاً عندما يكون هدفك ليس فقط الطعام الصحي وإنما خسارة الوزن أيضاً. فالحصول على الكثير من الدهون الصحية قد يجعل عملية خسارة الوزن أبطأ لأنها غنية بالسعرات الحرارية. عليك إيجاد التوازن الصحيح بين الدهون والبروتينات والكربوهيدرات. تمنحك الدهون شعوراً بالشبع، لذا بدلاً من تجنبها بالكامل تناوليها مع الطعام قليل السعرات الحرارية كالفواكه والخضراوات والفاصولياء والبروتينات. ولكن إن كنتِ تعانين من مشاكل صحيّة كالسّكري أو ارتفاع الكولسترول ففي هذه الحالية عليكي استشارة اخصائي التغذية الخاص بك فيما يتعلق بنسب المغذيات الكبرى في حميتك.

 

تغيير عادات يومية في نظامك الصحي


 

4 || الكثير من الطعام الصحي المصنع

تعد الأغذية المعلّبة كالجرانولا والمكسرات المخلوطة والفول السوداني المحمص وألواح البروتين أغذية عضوية وأكثر صحيّة من غيرها لكنها غنية بالسعرات الحرارية ومليئة بالسكر. وعندما ترين هذه الأغذية الصحية المزعومة فإنك تفكرين: “لن تزيد هذه الأطعمة وزني؛ لذا سأدلل نفسي وأتناول قطعتين.” وحتى إن حاولتِ إعداد مخلوطة المكسرات أو الجرانولا في المنزل فإنك ستلحظين كمية العسل والحلاوة التي تحتويها. أنصحك بحد هذه الوجبات الخفيفة لمرة أو مرتين في الأسبوع؛ وبهذه الطريقة فإنك لستِ مضطرة للتخلص منها بشكل كامل ولن تشعري بالحرمان. إن تناول الطعام الصحيّ هو أسلوب حياة ،ولكن للحفاظ على الوزن المثالي والتوقف عن اتباع الحميات غير المنتظمة ، يجب أن يكون مبنيّاً على حمية غذائيّة متوازنة ومعتدلة لكي نعلم أنفسنا جعل تناول الطعام الذي نحب جزءاً من حمية الحفاظ على الوزن.

 

تغيير عادات يومية في نظامك الصحي