Written By

عقلك || صديق جيد و عدو خطير

The Mind

أثناء سيري هذا الصباح، كانت الأمواج والرياح تتحرك بسرعة كبيرة وعقلي كان يتحرك على نفس المنوال. الأمواج تندفع بسرعة نحو الشاطئ، والرياح تهب بسرعة وكأنها في عجلة من أمرها للوصول إلى مكان ما، وداخل عقلي تتسابق الكثير من الأفكار.

إذا لم يكن الإنسان واعي تماماً لما يحدث داخل عقله، سيبدأ العقل باختلاق الكثير من السيناريوهات من هذه الأفكار العشوائية، وفي أغلب الوقت تكون هذه السيناريوهات ذات طبيعة سلبية. قد يكون انتقاد للذات أو حكم عليها، أو محاولة تحليل موقف أليم مجدداً أو التفكير في مشاعر لطالما كافحنا للتخلص منها من قبل والآن نسمح لها باستنزافنا من جديد.

 

عقلك

حين وقفت لأشاهد الأمواج وهي تندفع في طريقها وتصطدم في الصخور، شعرت أن أفكاري لا تختلف كثيراً عن هذه الأمواج. وأدركت أنني إن لم أسيطر على هذه الأفكار فسينتهي بي الأمر بأن أتألم عاطفياً وذهنياً. ولا يوجد انسان عاقل يحبذ حدوث ذلك.

الدرس الذي تعلمته من الطبيعة هذه المرة هو أن أتجنب الاصطدام، لذا حاولت أن أهدئ عقلي وركزت على التفكير بالأشياء الايجابية والسعيدة. وكنت قادرة على الوصول إلى ذلك بسهولة، وإدراك كل فكرة تخطر على بالي وإطلاقها بكثير من الحب فأراها تختفي بعيداً في الأفق. قد تتسآئلون إن كان الأمر بهذه السهولة، نعم هو كذلك. فبعد ذلك أكملت طريقي بكل هدوء وبعقل خالي من الأفكار السلبية وبقلب مليء بالسعادة.

من الممكن أن يكون عقلك أفضل صديق لك، إن عرفت كيف تسيطر على الأفكار التي تملئه طوال الوقت، وقد يكون أكبر عدو لك إن سمحت له بالسيطرة عليك، فأي شيء يسيطر على عقلك يسيطر على حياتك. الاختيار يعود لك ، كن ذكياً واختار الطريق التي ستعود على حياتك بكل خير.

 

كل الحب،

لينا زلوم، مدربة يوغا ومعالجة بالطب الأيورفيدي والطاقة والطاقة الحيوية.