شغفي وحبي للطهي

lana bataineh

لطالما أحببت المطبخ وطهو الطعام، وكنتُ دائماً أحرص على اختيار أطعمة صحية لعائلتي.

ولكن في السنوات القليلة الماضية، أصبحت عملية بلع بعض الأطعمة صعبة علي نتيجة لمرضي الذي تسبب في ضمور عضلات حلقي. وبالتالي كان التنويع بالوصفات التي أقوم بتحضيرها ضرورة أكثر منه مجرد تغيير. فقد وجدت نفسي مقيدة بخيارات محددة أدت بي إلى الشعور بالملل، الذي جعلني أفقد شهيتي للطعام وبالتالي خسرت الكثير من وزني.

وهذا غير مقبول في معركتي ضد مرض التصلب الجانبي الضموري ALS، لأنني أحتاج كل عضو في جسدي ليعمل بكل طاقته.

ولأنني غير قادرة على الذهاب للمطاعم، قررت أن أجلب المطاعم لبيتي، ولا أقصد بذلك طلب الطعام منها. بل بدأت بمتابعة أكثر من شيف على قنوات الطهي وسجلت الطبخات التي تعجبني وطلبت من المشرفين على رعايتي أن يدونوها في دفتر الوصفات.

وبعد كتابة إحدى الوصفات نذهب إلى المطبخ في اليوم التالي لنحضرها وبعد الكثير من التجارب والتذوق نحصل على وجبة مثالية .

والنتيجة: أربع دفاتر مليئة بالوصفات، وجبات لذيذة وصحية، والأهم لا خسارة وزن ! في الواقع لقد كسبت بعض الكيلوغرامات.

لا تفوتي زيارة مدونة لانا مراد بطاينة من هنا.

 

lana bataineh