أهم العوامل التي نفتقدها خلال الحظر الصحي!

Crucial Factor Missing During COVID Lockdown

دخلنا في الأسبوع الخامس من الحظر الصحي. ومعظمنا وضع لنفسه روتين معين يتبعه في هذه الأيام ليلبي حاجاته الجسدية والنفسية والصحية. والمخاوف التي كانت لدينا تبددت، وبدأنا في رؤية الجانب الجيد من حصولنا على بعض الوقت مع أنفسنا بعيدًا عن العالم وضجيجه.

(وقبل الحديث عن أي شيء، لا بد أن نلفت الانتباه إلى أن حظر التجوال لا يعني عدم قدرتك على الخروج نهائيًا) مع الفوائد الكثيرة للوقت الثمين الذي منحنا إياه الوضع الحالي، فهناك جانب سلبي واحد لعدم قدرتنا على الخروج خارج منازلنا؛ وهو حاجتنا للتعرض الصحي لأشعة الشمس؟ وبكلمة “صحي” نعني الجرعة اليومية التي ينصح بها للحصول على حاجة الجسم من فيتامين D.

ولكن، كيف يمكننا زيادة امتصاص فيتامين D في أجسادنا في الوقت الذي لا يمكننا فيه الحصول على الحد الأدنى من أشعة الشمس؟ هل يمكننا تعويض ذلك من خلال الطعام والمكملات الغذائية؟ وهل سيكون ذلك كافيًا؟

يعتبر الحصول على كمية كافية من فيتامين D ضرورة لدعم جهاز المناعة وخاصة في هذه الأيام. إذا كنتِ تعتقدين أنه يمكن الحصول على الجرعة اللازمة من فيتامين D من خلال الطعام فقط فأنتِ مخطئة.. والسبب هو أن الحصول على الجرعة اليومية والتي تقدر بـ 800 وحدة دولية أي ما يعادل 20 ميكروجرام تتطلب تناول 6 أكواب من الحليب يوميًا. وتمنحك ثلاثة أونصات من السمك الدهني حوالي 500 وحدة دولية فقط من فيتامين D. ولكن يبقى السؤال: هل يمكننا استهلاك هذه الكمية يوميًا؟ الإجابة ببساطة؛ لا.

نحن كبشر نحتاج للشمس كحاجة النباتات لها لتعيش، فهي المصدر الأساسي الذي يساعد أجسادنا في تكوين فيتامين D. والحصول على أشعة الشمس يعتبر أمر غير ممكن للبعض في هذه الأيام. تساعد مكملات فيتامين D في الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي وخاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من انخفاض الفيتامين في الدم. كما يساعد فيتامين D في بناء والحفاظ على صحة العضلات؛ فبدونه لا تمتص أجسادنا الكالسيوم من الطعام الذي نتناوله.

 

الحظر الصحي

 

معرفة الوضع الحالي:

  1. كل ما تحتاجينه لمعرفة مستوى فيتامين D في جسمك هو فحص مخبري. إذا كان لديكِ نقص بسيط، فالحل هو أخذ مكملات فيتامين D.
  2. بالنسبة للحصول على فيتامين D من الشمس فلا بد أن تنتبهي من حروق الشمس التي قد تزيد احتمالية الإصابة بسرطان الجلد أو ترهل البشرة الدائم. لتتجنبي ذلك استخدمي واقي الشمس وتعرضي لأشعة الشمس بشكل معتدل.

 

ما الذي يمكننا فعله خلال هذه الأوقات؟

اختاري أكثر الأماكن التي تدخلها الشمس في منزلك واجلسي فيها من 15 – 20 دقيقة على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع. حاولي أن تكون هذه المدة في الفترة ما بين العاشرة صباحًا وحتى الثالثة مساءًا. في حال كانت بشرتك سمراء زيدي الفترة؛ لأن النسبة العالية للميلانين قد تقلل من امتصاص فيتامين D. حاولي أن تصل أشعة الشمس لذراعيكِ وساقيكِ والأهم من ذلك صدرك ورقبتك.