لا شيء يدوم للأبد ولا حتى مشاكلنا

لاشيئ يدوم

الحياة تكون في لحظة رائعة وفي لحظة أخرى تصبح صعبة ومن ثم تعود رائعة، وبين السعادة والتعاسة تكون الحياة عادية روتينية. عيش اللحظات السعيدة واصبر على اللحظات الحزينة واسترخي في الأيام العادية الروتينية.

كل منا ولد مع قصة ليخبرها ومهمة لينجزها وحياة رائعة ليعيشها.

قد نواجه التحديات في مرحلة معينة من حياتنا ولكن يجب أن لا نسمح لها بأن تثبط من عزيمتنا، فمهما طالت لن تبقى للأبد. بعد فترة ستصبح هذه اللحظات مجرد ذكريات، فصل من كتاب حياتنا. وجدنا هنا لننجز ونشرق بغض النظر عن الظروف التي نمر بها.

أمام التجارب السلبية التي نمر بها في حياتنا، لدينا خيارين، إما أن نجعلها معوقات في طريقنا ونتأسف على أنفسنا ونبقى عالقين، أو أن نتعامل معها كدروس نتعلم منها.

 

لاشيئ يدوم

 

كل شيء مؤقت في حياتنا وهذه حقيقة. حتى لو غطت الغيوم الشمس في وقت من الأوقات، نعلم أنها لا تزال هناك وأنا سنراها من جديد. فإذا كانت اللحظات التي تمر بها سعيدة كن ممتناً لذلك واستمتع باللحظة. وإذا لم تكن كذلك فلا تقلق، للا شيء يدوم للأبد.

تخلى عن كل التجارب السيئة التي مررت بها واستمتع بيومك الرائع فقط.