لماذا عليكِ ارتداء بنطلونك الدنيم الآن

Should Wear Your Denim

إذا حاولتِ ارتداء بنطلونك الدنيم بعد مرور أكثر من ثلاثة أشهر على الحجر الصحي، فلستِ وحدك! بدايةً، خذي نفسًا عميقًا واعلمي أن الوضع صعب علينا جميعًا. فقد كان تجهيزك لنفسك صباحًا قبل الخروج من أهم لحظات يومك التي افتقدتها منذ أكثر من ثلاثة أشهر. ومعظمنا -إن لم نكن جميعنا- اعتدنا على الجلوس في ملابس المنزل المريحة التي لا تعرف السحابات ولا القصات الضيقة. ومن أكثر التغريدات المضحكة التي انتشرت بهذا الخصوص هي:

 ارتداء الجينز الآن كمن يجلس في درجة المسافرين الأولى على سفينة التايتنك

 

إذًا، لماذا عليكِ ارتداء بنطلونك الجينز الآن؟

 

1 || التأكد من التغيُّرات في وزنك

دعونا نعترف جميعًا أننا نرتدي الملابس المريحة والواسعة منذ بداية الحظر الصحي، وبالتالي لم نتتبع التغييرات التي حدثت على وزننا منذ فترة. حان الوقت لترتدي إحدى بنطلوناتك الجينز المفضلة لتري إن كان لا يزال يناسبك أم لا.

 

الدنيم

 

2 || التأكد من عضلات البطن

بالإضافة إلى اختيار مقاسك، فإن ارتداء بنطلونك الجينز أو فستانك الضيق كان يتضمن ارتداء حزام أو شفط معدتك قليلًا. جميع هذه الأفعال تستخدم عضلات معدتك، والآن سواء تتمرنين أم لا فإن هذه العضلات أخذت فترة استراحة طويلة. فقوامنا الرشيق يحتاج لمجهود إضافي منا، ولسوء الحظ أننا توقفنا عن بذل هذا المجهود منذ بداية الحظر الصحي.

 

3 || أهمية المحفزات

هناك بعض الملابس التي نحبها والتي تحفزنا على ممارسة الرياضة وعلى السيطرة على كمية السعرات الحرارية التي نتناولها. تعتبر هذه طريقة رائعة لتتبع وزنك والحفاظ عليه.

الخلاصة هي أن ارتداء بنطلونك الجينز يفيدك كثيرًا، وربما يكون كل ما تحتاجينه لكسر روتين الحجر الذي لا نعرف كم سيدوم بعد.